You are currently browsing the category archive for the ‘تراتيل غجرية..’ category.

face

يا الغائب.. حزني شهي وليلي موشوم بآه رحيلك..


أنت..نكهة فرحي المؤجل..


حروفي غائبة عن الوعي..


أصغِ إليَّ لأتنفس..


كلماته الأنيقة..تُربكني..


يا الليل..يا الهادئ..مابالك تملأ رأسي ضجيجاً؟؟

Advertisements

في لياليَّ المشبعة بالصمت.. أتفحص وجهك كمن يتفحص منحوتة في معرض فني.. أصابعي تثور شوقا ً.. رئتي تمتلآن بحرارة شفتيك.. جسدي ينهمر مطرا ً على صخبك.. أحتضنك بعنف يحطـِّم الحزن الذي أنبته غيابك.. أحدِّثك وكأنك هنا.. أغني لك أغنيتك التي تحب.. و

أقرأ باقي الموضوع »


سألوا أحد المدمنين على التدخين لماذا تفضِّل ( السيكارة ) على ( السيكار ) ؟؟

أجابهم: يكفي أنها مختومة بتاء مربوطة لأتلذذ فيها أكثر.

أقرأ باقي الموضوع »

كطفلة ٍ مشاكسة ٍ أنا..

رشقتُ طائرَ الألم..أصبته مرة ً وأصابني مرات….

ليتني أستطيعُ جلدَ اللوعةِ وطعن الحرقةِ بألف خنجر..

ملامحي تذبل داخلي..جروحي تكبر..والزمنُ سيَّافٌ يواصل كسري..

أقرأ باقي الموضوع »

هنا ضوءٌ قابعٌ في عتمة الروح
كمطر متمرد ٍ يتفجر ..
حواسي ..
الحبُّ أولها
تعال ..
انثر حروفك في كفي
تعال
اسمع أوزان شعرك من صوتي
فكلامك يشعرني بأني فاتنتك
وبأنك مجنوني
أريد أن …

أقرأ باقي الموضوع »

ضمُّ الشفتين لتنطقا بـ (أمي،ماما) لم يأتِ من عبث..فمن رحم تلك (الضمة) يولد ويكبر الحنان والحب كله..

(ست الكل) هو الاسم الذي يداعب روحي عندما تتصلين بي..فما إن تبدأ فيروز “أمي يا ملاكي يا حبي الباقي إلى الأبد”
يسبق قلبي يدي للرد عليكِ.

أمي:
لا أجيد الكتابة عنك..فالجميع يعرف معنى كلمة (أم) ،الدمعة المبتسمة التي ننتمي إليها.

شكرا لابتسامتك التي تخفي خلفها الكثير من الألم والحرقة لغياب والدي..
شكرا لحضنك الذي يحتويني في حزني وفرحي..
شكرا للملاك الموجود في كلك..

اعذريني على اهتمامي بكل شيء،وإهمالي لكل شيء بدءاً من أدق التفاصيل إلى الأكثرها تعقيدا ً .

أقرأ باقي الموضوع »

على بــُعد دمعة تـُقرأ الملامح المسكونة بالألم .. بالوجع .. ترى العيون التي ناء عنها الفرح .. جرحٌ يسكن التفاصيل كلها ولا يأبى الرحيل عنها كمرض ٍ عضال ٍ عجزت الحكمة عن إيجاد دواء له.

الروح غريبة كمهاجر فقد ثقته /صلته بوطن أحبه ذات عشق .. يلتهمها القهر كلما أدلف الليل سدول عتمته، والحنين إلى ذاكرة ارتسمت على شفاهها ضحكة فرح.

وحدةٌ تحرق حكايات المساء .. وعقاربُ ساعة لا تتوقف عن العمل، تنبئ تلك الأخيرة بأن الحزن ما زال في بدايته .. وأن طعم الملح لا نهاية له.

نزيفٌ يملأ العروق بخيبة فيرمي به الجسد من أطراف الأصابع وكأنه كائن غير مرغوب فيه .. فيخرج دمعا ً يحرق الصمت بملوحته؛ دمعٌ يحفر خطوطا ً في ذاك الوجه المتعب/الغريب/البعيد/الحزين .. ومقلة تبحث عن طيف ،عن وجه أم .. وعن قصة انتهت قبل أن يوضع لها عنوان.

أقرأ باقي الموضوع »

عندما تطأ قدماي شاطئك ..أرتعب

أصدافك تأكلني

تـُدخل الرغبة إلى أظافري..

أرتجف..

فتنتفضُ وكأنَّ الرياحَ صعقت أمواجك

تصرخ..

أفتحُ عينيَّ على حلم ٍ..

أراكَ مجنونا ً ..هادئا ً ..كالبحر

أقرأ باقي الموضوع »

sahra

كالحادي أنا..

أبحث عن نجم يرشدني إليك / إلى طريقك..
أبحث في الرمل
أقف على الأطلال..
أقتفي آثار نوق ٍ مرَّتْ ..
أحدِّق في حقائب المسافرين بحثا عن أي دليل..
وعندما لا أهتدي إلى شيء ..
أيمم ناقتي نحو الضياع ….

يابيداء..

أقرأ باقي الموضوع »

كأنه حب

كأنه حب

هو غريب ، وهي وحيدة ..

كلاهما تحت طوفان من المطر

وذاك الأخير..كان يدغدغ كل خلية في جسديهما

رَنتْ إليه..حدَّثته بعينيها ..

اخترقت نظراتها نوافذ قلبه

أحس بشيء لم يشعر به من قبل

فتنته النظرات فهرب منها..

تقصَّد ألا يحدق في وجهها

حاول أن ينظر إلى الأفق..الغيوم..

حبات المطر وهي تغسل وتحيي يباس روحه

لم يستطع أن تظل عيناه بعيدة عنها

قال لنفسه:

هي اللهفة التي كنت أسمع بها،ولا أعي ما هي!!

هي الولادة الحقيقية

نعم.. النظر إلى عينيها ولادة حقيقية..

عاد وأطال النظر..

فعادت لتحدِّثه من جديد وجسدها تكتسحه موجات حرارة

أقرأ باقي الموضوع »

Bookmark and Share

أوَّل المطر..

"الوجه المشتهى ليس ذكرى ولا حلما ً، قد يجمع بينهما ولكنه يتخطاهما.. الوجه المشتهى هو تدويم اللحظة المرغوبة تدويما بلا انتهاء" أنسي الحاج

ضع عنوان بريدك الالكتروني ليصلك كل جديد..

انضم 639 متابعون آخرين

بعضٌ مني..

بعضٌ مني.. Twitter

تحديثات تويتر

  • يبعثرون الصمت .. ويرحلون .. 2 years ago
  • يا صياد الطيور .. هيك أغنية يمكن .. بتختصر الحياة .. وآه يا أبو وديع .. 3 years ago
  • الغياب يولّد الوجع.. والشوق أيضا ً .. 3 years ago
  • ليتنا بتغريدة واحدة نطالُ الغيوم.. ياريت.. ياريت.. 3 years ago
  • كل اللي صار وبعدو بيصير.. الله كبير.. هالعبارة بتختصر كل شي.. بتختصر الحياة.. 3 years ago

I am on facebook

Facebook

نوارس مرّت من هنا..

  • 493,586 hits

مسارات..

مدونات سورية Academic,  Learning & Educational Blogs - BlogCatalog Blog Directory Qwaider Planet Photobucket

حكايا قديمة..