عندما رحلتَ تركت لي زجاجة مملوءة برائحتك..احتفظتُ فيها على وسادتي ؛

فأنا في كل ليلة قبل غفوتي أبعثر ذرات منها لأتنفسكَ…. عندما تأتي.. لا تنسَ أن تحضر

لي واحدة أخرى….


ترى ..متى سأشفى من إدمان شغفي لرائحتك ؟؟ فعطرك يحرِّض شوقي إليك

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

على الرصيف المقابل:

إيقاع

شقاوة

لوجهك

شغف

* شكرا لنـَمِـير ..

Advertisements