وجهك في هجعة الليل ترانيمٌ ندية..

وعيناكَ سِفرٌ من صحف الأولين

ترسمان لوحة لقديس

سأركع وأعبده..

Advertisements