لأصلي لهُ
شعر:محمود درويش
غناء:مارسيل خليفة


للذي قلبيَ الآنَ تفاحة ٌ في يدَيْه

للذي قلبيَ الآنَ كرةٌ بين رِجْليه

للذي لو نامَ

روحي ترفرفُ مثلَ الفراشةَِ

فوقَ سريرهِ

ولو استيقظ َ الآن

ينتعلُ القلبَ قبلَ حذائِهِ

كلُّ الحكاياتِ التي احتفظتْ

بها الذاكرة

والحكاياتِ التي ألفـِّقـُها كلَّ وقتٍ

لكي يتسلـَّى

ويشخُصَ نحوي بعينين

أرى اللهَ يضحكُ مغتبطا ً فيهما

وأيضا ً له أُجْرتي كلَّ يوم ٍ

لكي يشتري طابة ً وكتابَا ً

وأقلامَ تلوين

وله حين يكبُرُ

أن أتنحى قليلا ً إلى مطرح ٍ

أعِدُّ به ما تبقـَّى أمامي

لأصلي لهُ

من سنين

Advertisements