إحدى صديقاتي أرغمتها الحياة/أهلها/المجتمع/العادات والتقاليد/حبيبها على اتخاذ قرار شطر حياتها إلى أقسام شتى.

لم يبق شعور في الكون إلا وعاشته وهي تحدِّثني من مكان بعيد جدا عني؛ضحكت..بكت..صمتت وتحدثت..حدثتني عن أيامنا الماضية المشتركة،عن المستقبل الذي سيفصلنا جغرافيا لأيام وسنوات عدة..

حديثها لم يغادر ذاكرتي،وضعت نفسي مكانها..هل سأجرؤ،هل سأكون راضية عن نفسي في اتخاذ قرارها الأصعب-حسب رأيها- وسأتخذه في يوم من الأيام،هل سأستطيع مواجهة الحياة والمجتمع؟؟


هي اتخذت قرارها الأصعب على الإطلاق..
وأنتَِ ..ماهو القرار الأصعب الذي تتوقع/ين اتخاذه في حياتك ؟؟

Advertisements