نازلا ً من نحلة الجرح القديم
شعر:محمود درويش
غناء:أميمة الخليل


نازلا ًمن نحلةِ الجرح ِ القديم
إلى تفاصيل ِ البلادِ
وكانتِ السنة ُ انفصالَ البحرْ
عن مدن ِ الرمادِ
وكنتُ وحدي
ثمَّ وحدي
آه يا وحدي

وأحمدُ
كان اغترابَ البحر ِ بين رصاصتين
مخيما ً ينمو وينجبُ زعترا ً ومقاتلين
وساعدا ً يشتدُّ في النسيان
ذاكرة ً تجيءُ من القطاراتِ التي تمضي
وأرصفة ً بلا مستقبلين وياسمين


كان اكتشافَ الذاتِ في العربات
في المشهدِ البحريِّ
في ليل ِ الزنازين الشقيقة
في العلاقاتِ السريعة والسؤال ِ عن الحقيقة
في كلِّ شيءٍ كان أحمدُ يلتقي بنقيضه
عشرين عاما ً كان يسألْ
عشرين عاما ً كان يرحلْ
عشرين عاما ً لم تلدهُ أمُّهُ إلا دقائقْ في إناءِ الموز وانسحبت

يريدُ هوية فيصابُ بالبركان
سافرتِ الغيومُ وشرَّدتني
ورمتْ معاطفها الجبالُ وخبأتني

نازلا من نحلة الجرح القديم/أميمة الخليل..للتحميل اضغط هنا

Advertisements